دورنا في المجتمع

احترام حقوق الإنسان

نحن نحترم، من خلال أدائنا لأعمالنا، حقوق الإنسان الخاصة بموظفينا وشركائنا التجاريين وعمّالهم والمجتمعات التي نزاول فيها نشاطنا التجاري.

ما معنى ذلك بالنسبة لـ JTI؟

حقوق الإنسان معايير عالمية تنطبق بعدالة على كلّ إنسان بغضّ النظر عن مكان تواجده وهي تغطي مواضيع مثل تكافؤ الفرص ومعايير العمل وحرية التعبير والخصوصية.
نحن نزوّد جميع الموظفين بمعلومات واضحة عن حقوق الإنسان ونجري تقييمات أثر لتحديد وتخفيف حدّة أي مشاكل لها علاقة بحقوق الإنسان.
كذلك، نتعاون مع المنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية والشركات الخاصة لتحسين الظروف حيث يمكن أن تكون حقوق الإنسان بخطر. نحن نتخذ أيضًا تدابير خاصة للتخفيف من مخاطر عمالة الأطفال في عملياتنا ونعمل على التخلّص منها في المجتمعات حيث هي عرف ثقافي مقبول.

ما معنى ذلك بالنسبة لي كموظف؟

أتوقع من JTI أن تحترم حقوقي كإنسان. في حال كانت لديّ أي مخاوف حول انتهاك محتمل لحقوقي كإنسان أو حقوق أحد زملائي، أتكلّم وأثير الموضوع.
إن كنت في منصب مدير، يتوجب عليّ التأكد من أنّ حقوق الموظفين في فريقي محفوظة ومحترمة. أتعامل مع أي مخاوف يبلّغني عنها موظف بما يتماشى مع المبادئ التوجيهية الخاصة بالمدراء المباشرين.

ما معنى ذلك بالنسبة لشركائنا التجاريين؟

يتوقع من جميع الشركاء التجاريين أن يعتمدوا ويحافظوا على الممارسات العمالية وظروف العمل التي تتقيّد بجميع القوانين المحلية النافذة والمعاهدات الدولية.

متى ينطبق ذلك؟

في ما يلي بعض الأمثلة عن حالات قد تثير مخاوف:

  • لا حظت، عندما كنت في إحدى مزارع التبغ، طفلاً يحمل رزمة تبغ ثقيلة.
  • تزعم منظمة غير حكومية مستقلّة أنّ العاملين لدى أحد مزارعي أوراق التبغ يعملون بدون ملابس شخصية واقية.
  • تناهى إلى مسامعي أنّه طلب من أحد الزملاء العمل خلال عطل نهاية الأسبوع من دون إعلام الموارد البشرية بالموضوع.
  • رفض أحد المدراء طلب أحد الزملاء بالانضمام إلى إحدى النقابات العمالية.

معلومات إضافية